جسر عثمان غازي في اسطنبول

تم التحديث: سبتمبر 11






تركيا بشكل عام واسطنبول بشكل خاص بالإضافة الى كونها وجهة للسياح من كل مكان فقد اصبحت ايضا وجهة للمستثمرين الاجانب بشكل عام والعرب بشكل خاص ,

شهد سوق العقارات في تركيا بشكل عام , واسطنبول بشكل خاص في الفترة الاخيرة ازدهارا و تطورا بشكل ملحوظ , وقد ادى ذلك الى ظهور العديد من انواع العقارات ب اشكال و احجام متعددة ومختلفة

يعود ذلك الى النهضة العمرانية التي تشهدها تركيا وارتفاع نسبة التملك العقاري بالإضافة الى التسهيلات التي تقدمها الدولة التركية للمستثمرين على اراضيها , من خلال خفض الضرائب ومنح الجنسية التركية للمستثمرين .

كل هذا عمل على جذب المستثمرين من كل انحاء العالم كما ان العائدات الاستثمارية المضمونة والاقتصاد القوي شجعهم على الاقدام و الاستثمار في تركيا

حيث ان هناك العديد من العوامل في تركية التي تؤدي الى نجاح الاستثمار العقاري في تركيا منها :

الاقتصاد التركي القوي الذي شهد تعافيا بشكل ملحوظ الى جانب الاستقرار , و البيئة الاستثمارية التي توفرها الدولة التركية ل كافة المستثمرين من خلال القوانين التي وضعتها و التسهيلات التي قدمتها للمستثمرين , كما ان موقع تركيا الاستراتيجي الذي جعل منها ممراً اقتصادياً الى كل العالم ساهم في نجاح الاستثمارات على اراضيها بالإضافة الى البنية التحتية المتطورة في تركيا التي تلعب دورا هاما في نجاح الاستثمارات العقارية

البنية التحتية المتطورة في تركيا شجعت على الاستثمار العقاري و ساهمت في نجاح الاستثمارات العقارية على الاراضي التركية , حيث قامت الدولة التركية بتخصيص اكبر ميزانياتها من اجل تطوير البنية التحتية التي بلغت الميزانية المخصصة لها حوالي 350 مليار دولار امريكي من اجل تطوير البنية التحتية في عدة مجالات , حيث شهدت وسائل المواصلات من شبكات الطرق و القطارات والسكك الحديدية و جسور معلقة و انفاق بالإضافة الى المطارات و المنشآت الخاصة بقطاع المواصلات العامة الاهتمام الاكبر التي بلغت ميزانياتها حوالي 130مليار دولار,

اليوم في مقالنا هذا سوف نتحدث عن واحد من اضخم مشاريع البنية التحتية في مجال المواصلات جسر غازي عثمان المعلق , الذي يعتبر رابع اطول جسر معلق في العالم و الذي يربط مدينة اسطنبول ب ازمير

افتتح الجسر عام 2016 من قبل الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الذي قال في هذه المناسبة "كان يجدر بناؤه قبل خمسين عاما لكننا اخيرا انجزناه "

تم بناء بناء الجسر فوق بحر مرمرة ليصل بين كوجا ايلي , يالوفا ,بورصة , و ازمير بكلفة وصلت الى حوالي 1.3 مليار دولار

و قد اطلق عليه اسم عثمان غازي نسبة الى السلطان عثمان الاول مؤسس الامبراطورية العثمانية



جسر عثمان غازي اطول الجسور المعلقة في تركيا ورابع اطول جسر معلق في العالم حيث يصل طوله الى 2680 متر و عرضه يصل الى 35 متر , يمر الجسر فوق خليج ازميت و يختصر المسافة بين ضفتي الخليج من ساعتين الة بضع دقائق كما انها يختصر المسافة بين اسطنبول و ازمير من 9 ساعات الى حوالي ال4 ساعات

استغرقت مدة بناء الجسر حوالي 40 شهر و شارك في البناء مئات من المهندسين المختصين الى جانب الاف العمال

تم بناء الجسر على شكل قوس منحني لأسباب عدة منها :

اسباب تاريخية : بما ان اسم الجسر يعود الى السلطان الاول عثمان غازي مؤسس السلطنة العثمانية فقد جاء انحنى الجسر مشابه الى سيف السلطان عثمان غازي الذي ذكر بالتاريخ بان سيفه مقوس الشكل

اسباب طبيعية : قامت وزارة المواصلات ب مراعاة التضاريس الطبيعية التي يمر بها الجسر والتي تتميز بوجود الاشجار الكثيفة و تمر منها الطيور المهاجرة من والى اسطنبول بالإضافة الى بحيرة الهرسك التي يعيش فيعا العديد من الطيور المتنوعة

اسباب تنموية : يمر الجسر فوق العديد من المناطق الطبيعية و التي يقصدها السكان للاصطياف لذلك قررت وزارة المواصلات ابعاد الجسر عن المناطق السكنية و الطبيعية

ساهم بناء الجسر في رفع اسعار العقارات و الاراضي في المناطق المجاورة للجسر الى اكثر من 400% , كما ان المنطقة شهدت نهضة عمرانية ملحوظة و اقبالا كبير من قبل المستثمرين الاجانب على الاستثمار في المناطق المجاورة للجسر .

خدمات بيلوس هومز العقارية

تتشرف شركة بيلوس هومز العقارية في اسطنبول بتقديم باقة متكاملة من الخدمات العقارية قبل وبعد البيع 

ادارة الاملاك.png

بيلوس هومز هي شركة تركية واسعة النطاق  مختصة بالاستشارات العقارية , مقرنا في مدينة اسطنبول ولدينا تعامل في مدن أخُرى داخل تركيا , كما لدينا وكلاء في عدة مدن عربية خاصة في الأردن , واتفاقيات عديدة مع معظم شركات الإنشاء الكبرى في اسطنبول.

 نركز اهتمامنا على المستثمرين العقاريين الاجانب والراغبين بالتملك في تركيا 

  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon
  • Instagram
  • Snapchat Social Icon
  • YouTube
  • Vkontakte Social Icon

جميع الحقوق محفوظة لشركة بيلوس هومز , لسنة 2018-2020 ( شروط الإستخدام - سياسية الخصوصية )